عقيدة المسلم أضيف بتاريخ: 15-09-2020

اجتماع الجمعة مع العيد أضيف بتاريخ: 22-07-2020

دليل النظافة من منظور إسلامي أضيف بتاريخ: 05-07-2020

حكم التوسل وأنواعه أضيف بتاريخ: 12-05-2020

الصلاة على النبي بعد الأذان أضيف بتاريخ: 11-05-2020

حكم القنوت في صلاة الفجر أضيف بتاريخ: 11-05-2020

البدعة مفهومها وحدودها أضيف بتاريخ: 05-05-2020

حكم قضاء الصوم للحامل والمرضع أضيف بتاريخ: 05-05-2020




جميع منشورات الإفتاء

لماذا نحتفل بالمولد النبوي أضيف بتاريخ: 28-10-2020

بيان في استنكار الرسوم المسيئة أضيف بتاريخ: 24-10-2020

النَّبي يعلنُ الحبّ أضيف بتاريخ: 16-09-2020

الهدي النبوي في إدارة الأزمات أضيف بتاريخ: 23-08-2020

سبل الوقاية والعلاج من الأوبئة أضيف بتاريخ: 13-07-2020

جواز صلاة العيد في البيوت أضيف بتاريخ: 19-05-2020

بشائر الصائمين لرب العالمين أضيف بتاريخ: 27-04-2020

بيان حول صلاة التراويح أضيف بتاريخ: 15-04-2020




جميع المقالات

الفتاوى


الموضوع : حكم من جمع في يمينه بين أكثر من شيء

رقم الفتوى: 3017

التاريخ : 27-11-2014

التصنيف: الأيمان والنذور

نوع الفتوى: بحثية



السؤال:

حلفت يميناً واحداً على أشياء متعددة ومختلفة، ثم فعلت واحداً منها دون الأخرى، فهل تلزمني كفارة بذلك؟


الجواب:

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله 

يختلف الحكم فيمن جمع في يمينه بين أكثر من شيء باختلاف أداة الربط بين تلك الأشياء:

فإن كانت أداة الربط حرف (الواو) وحدها، كما لو حلف فقال: (والله لا أشرب الماء والعصير)، فتعتبر عندئذٍ يميناً واحدة، ويترتب عليها كفارة واحدة، ولا يحنث إلا إذا شرب الماء والعصير أيضا. 

إلا إذا نوى في قلبه عند الحلف أن يمتنع عن كل منهما منفرداً، فيجب أن يمتثل، فإن أخلف فعليه كفارة لكل مخالفة.

جاء في "أسنى المطالب": "لو عطف بالواو كأن حلف (لا أكلم زيدا وعمرا)، أو (لا آكل اللحم والعنب) فيتعلق الحنث بهما؛ لأن الواو تجعل الشيئين كشيء واحد، إلا إن أراد غير ذلك بأن أراد أحدهما فيتعلق به الحنث".

أما إن دخل النفي على أداة الربط (الواو)، كما لو حلف فقال: (والله لا أشرب الماء ولا العصير)، فتعتبران حينئذٍ يمينان، إذا حنث بأحدهما لا يحنث بالأخرى، ويلزم لكل واحدة منهما كفارة مستقلة عن الأخرى.

 جاء في "أسنى المطالب": "فإن قال (لا أكلم زيدا ولا عمرا) أو (لا آكل اللحم ولا العنب) فيمينان، لإعادة حرف النفي، فيحنث بكل منهما، ولا تنحل إحداهما بالحنث في الأخرى، كما لو قال (والله لا أكلم زيدا والله لا أكلم عمرا)". 

وعليه؛ فإذا كنت قد حلفت على فعل أشياء مختلفة، ونويت الحلف على كل شيء وحده، فيلزمك كفارة لكل شيء تفعله. 

أما إذا نويت فعل هذه الأشياء مجتمعة معاً، فيلزمك كفارة واحدة في حال فعلك جميع هذه الأشياء، ولا يلزمك كفارة إن فعلت بعضها. والله تعالى أعلم






للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف[ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى[ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا