التقرير الإحصائي السنوي 2020 أضيف بتاريخ: 29-08-2021

يوم عاشوراء وفضله أضيف بتاريخ: 17-08-2021

أحكام الصيام باللغة الروسية أضيف بتاريخ: 13-04-2021

مختصر أحكام الصيام أضيف بتاريخ: 07-04-2021

نشرة الإفتاء - العدد 41 أضيف بتاريخ: 09-03-2021

عقيدة المسلم - الطبعة الثانية أضيف بتاريخ: 03-11-2020

نشرة الإفتاء - العدد 40 أضيف بتاريخ: 27-10-2020

حكم الاحتفال بالمولد النبوي أضيف بتاريخ: 25-10-2020




جميع منشورات الإفتاء

لأهل بدر دين في أعناقنا أضيف بتاريخ: 19-04-2022

أخلاقيات الصائم في شهر رمضان أضيف بتاريخ: 10-04-2022

رمضان شهر الأمن والإيمان أضيف بتاريخ: 03-04-2022

صناعة "الحلال" أضيف بتاريخ: 15-03-2022

صور من تكريم النبي صلى الله ... أضيف بتاريخ: 02-03-2022

الإسراء بِشارة بنهضة الأمة أضيف بتاريخ: 28-02-2022

الإسراء رحلة الاصطفاء أضيف بتاريخ: 28-02-2022

مبادرة الدروس الفقهية أضيف بتاريخ: 24-02-2022




جميع المقالات

مقالات


بيان حول اجتماع الشذوذ الجنسي

الكاتب : دائرة الإفتاء العام

أضيف بتاريخ : 28-05-2015



الإفتاء تتصل بالجهات المعنية حول اجتماع الشذوذ الجنسي

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:

فقد تابعت دائرة الإفتاء العام باهتمام ما تناقلته وسائل الإعلام - نقلا عن إحدى المجلات الأجنبية - عن اجتماع عقد في عمان، يتعلق بالشذوذ الجنسي

فبادرت دائرة الإفتاء بالتواصل مباشرة مع جميع الجهات ذات العلاقة؛ لوأد هذا الفعل في مهده، وعدم إشاعته في المجتمع، فقد قال الله تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) (سورة النور:19)

وقد وجدنا من الجميع - والحمد لله - حرصاً يعبر عن مدى التزامنا بديننا، وقيمنا، وأخلاقنا، وعاداتنا النابعة من إسلامنا الحنيف. الأمر الذي يؤكد أن وجود بعض النوادر الشاذة المنحرفة لا يعبر عن صفاء مجتمعنا ونقائه، الذي هو الصفة الغالبة في بلدنا الهاشمي المبارك. والحمد لله رب العالمين

رقم المقال [ السابق --- التالي ]


اقرأ للكاتب




التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

Captcha
 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا