نشرة الإفتاء - العدد 32 أضيف بتاريخ: 27-05-2018

دور المجامع الفقهية أضيف بتاريخ: 18-02-2018

صكوك عقود التوريد أضيف بتاريخ: 15-02-2018

من أحكام صلاة المسافر أضيف بتاريخ: 18-01-2018

المرابحة للآمر بالشراء أضيف بتاريخ: 18-01-2018

من أحكام وآداب العيد أضيف بتاريخ: 18-01-2018

من احكام الأضحية أضيف بتاريخ: 18-01-2018

من فضائل عشر ذي الحجة أضيف بتاريخ: 18-01-2018




جميع منشورات الإفتاء

مراعاة المصالح في الشريعة أضيف بتاريخ: 11-10-2018

من وحي الهجرة أضيف بتاريخ: 10-09-2018

الهجرة النبوية ومرتكزات البناء ... أضيف بتاريخ: 09-09-2018

الاعتداء على قوات الدرك أضيف بتاريخ: 11-08-2018

الوفر المائي في المذهب المالكي أضيف بتاريخ: 08-08-2018

صفات لا يحبها الله أضيف بتاريخ: 19-07-2018

التفاؤل في سورة الضحى أضيف بتاريخ: 01-07-2018

بيان حول ما تم تداوله بخصوص ... أضيف بتاريخ: 04-06-2018




جميع المقالات

مقالات


بيان حول الفعاليات الثقافية والعلمية

الكاتب : دائرة الإفتاء العام

أضيف بتاريخ : 30-10-2018


تتابع دائرة الإفتاء العام في بلدنا المبارك الفعاليات الثقافية والعلمية التي تنعقد في مختلف المجالات، خصوصاً الشرعية منها باهتمام بالغ؛ لأن الفكر والثقافة والعلم هي من صلب ثقافتنا العربية الإسلامية التي أنارت طريق الهداية بمشاعل العقول، وأمرت الناس بالتدبر والتفكر، قال الله تعالى: {قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ} [الزمر: 9]، كما أن أول ما نزل من القرآن الكريم قوله تعالى: {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ} [العلق: 1]، وإنْ دلّ ذلك على شيء فإنما يدل على اهتمام الإسلام بالعلم والفكر وتنوير العقول والقلوب.

وقد أصدرت دائرة الإفتاء فتاوى كثيرة تحث على الاهتمام بالعلوم العقلية والارتقاء بالمستوى العلمي لأبناء وطننا المبارك، وشجعت على تبادل الفكر واحترام الآراء مهما كانت، وبينت أن الإسلام يحترم الحوار الحضاري المبني على العلم والحكمة والموعظة الحسنة، قال الله تعالى: {ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ} [النحل: 125]، وأتاح مساحة واسعة للحوار والنقد البناء، إلا أنّ ذلك كله مشروط بأدب الخلاف واحترام المشاعر الدينية عند الآخرين، وعدم المساس بالمقدسات التي تحظى بالاحترام الديني عند الناس، فالتجديد الفكري لا يعني الطعن في العقائد وازدراء الأديان والتشكيك فيها.

وتؤكد دائرة الإفتاء العام أننا في هذا البلد المبارك بقيادته الهاشمية التي حملت على عاتقها إظهار صورة الإسلام السمحة من خلال "رسالة عمان"، واحترام حريات الأديان من خلال "كلمة سواء"؛ نتميز بالثقافة الأصيلة والقيم الدستورية المستمدة من الإسلام والتي تعبر عن الوسطية والاعتدال ونبذ العنف والتطرف، ولا نقبل بأية حال الإساءة إلى الأديان، ولا التعرض للقيم والثوابت الدينية، ونرى أن عقد المؤتمرات والندوات التي تسيء إلى المقدسات وتخلّ بالأمن الفكري والمجتمعي، لا يعبر عن حرية الرأي المقبولة، بل يصب في الاعتداء على الآخرين وقيمهم.

وتحذر دائرة الإفتاء العام من الفتنة وإثارة النعرات، ومن الفعاليات التي تتناول الثوابت الدينية بطريقة إشكالية قد تفسّر أو تفهم بشكل يسيء للنسيج الديني في المجتمع. 

حفظ الله الأردن بقيادته الهاشمية وأدام عليه نعمة الأمن والأمان.

رقم المقال [ السابق --- التالي ]


اقرأ للكاتب




التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا