البدعة مفهومها وحدودها أضيف بتاريخ: 05-05-2020

حكم قضاء الصوم للحامل والمرضع أضيف بتاريخ: 05-05-2020

أحكام زكاة الفطر أضيف بتاريخ: 03-05-2020

حكم اتخاذ الأوراد أضيف بتاريخ: 01-05-2020

أحكام صلاة التراويح أضيف بتاريخ: 22-04-2020

مختصر أحكام الصيام أضيف بتاريخ: 20-04-2020

نشرة الإفتاء العدد 39 أضيف بتاريخ: 22-03-2020

فتاوى المستجدات الطبية أضيف بتاريخ: 14-11-2019




جميع منشورات الإفتاء

الإسراء والمعراج أضيف بتاريخ: 22-03-2020

المفتي العام ينفي بطلان وقوع ... أضيف بتاريخ: 21-03-2020

لا يجوز الاقتداء بالإمام عبر ... أضيف بتاريخ: 18-03-2020

بيان حول صلاة الجمعة والجماعة أضيف بتاريخ: 14-03-2020




جميع المقالات

الفتاوى


اسم المفتي : لجنة الإفتاء ومراجعة سماحة المفتي العام الدكتور نوح علي سلمان

الموضوع : يجوز لمن نذر ذبح خروف روماني أن يذبح بدله خروفا بلديا

رقم الفتوى : 479

التاريخ : 02-02-2010

التصنيف : الأيمان والنذور

نوع الفتوى : بحثية


السؤال :

نذرت أن أذبح خروفا رومانيا العام الماضي، وسألت كثيرا فلم أجد، فهل لي أن أذبح خروفا بلديا، أو أي نوع آخر؟


الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
الأصل أنَّ مَن نذر عبادة معينة بوصف معين مشروع لزمه الالتزام بذلك، لأن الواجب بالنذر كالواجب بالشرع.
ولكن إذا كان نذره متعلقا بالنسك والذبائح، فله أن ينتقل إلى ذبيحة أفضل من التي نذر ذبحها، كما نص على ذلك فقهاؤنا رحمهم الله.
يقول الخطيب الشربيني رحمه الله: "لو نذر شاة فذبح بدلها بدنة أجزأه لأنها أفضل، ومحله كما قال صاحب البيان: إذا نذرها في ذمته، وإلا فالذي يقتضيه المذهب عدم الإجزاء" انتهى. "مغني المحتاج" (6/250).
والحاصل أنه لا حرج عليك في ذبح الخروف البلدي بدلا عن الخروف الروماني. والله أعلم.
 





للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا