اجتماع الجمعة مع العيد أضيف بتاريخ: 22-07-2020

دليل النظافة من منظور إسلامي أضيف بتاريخ: 05-07-2020

حكم التوسل وأنواعه أضيف بتاريخ: 12-05-2020

الصلاة على النبي بعد الأذان أضيف بتاريخ: 11-05-2020

حكم القنوت في صلاة الفجر أضيف بتاريخ: 11-05-2020

البدعة مفهومها وحدودها أضيف بتاريخ: 05-05-2020

حكم قضاء الصوم للحامل والمرضع أضيف بتاريخ: 05-05-2020

أحكام زكاة الفطر أضيف بتاريخ: 03-05-2020




جميع منشورات الإفتاء

بيان حول صلاة التراويح أضيف بتاريخ: 15-04-2020

بيان حول من تسبب بالعدوى لغيره أضيف بتاريخ: 08-04-2020

بيان حول الصبر على المُعسر أضيف بتاريخ: 30-03-2020

الابتلاء سنة إلهية وهو محك ... أضيف بتاريخ: 25-03-2020




جميع المقالات

الفتاوى


* هذه الفتوى ننشرها باسم الفقيه الذي أفتى بها في كتبه القديمة لغرض إفادة الباحثين من هذا العمل الموسوعي، ولا تعبر بالضرورة عن ما تعتمده دائرة الإفتاء.

اسم المفتي : سماحة الدكتور نوح علي سلمان رحمه الله (المتوفى سنة 1432هـ)

الموضوع : كتب التفسير كثيرة ولكل كتاب ميزة

رقم الفتوى : 2630

التاريخ : 06-08-2012

التصنيف : النبوات

نوع الفتوى : من موسوعة الفقهاء السابقين


السؤال :

ما هو أفضل كتاب تفسير تنصحنا به؟


الجواب :

كتب التفسير كثيرة ولكل كتاب ميزة، لأن كل مؤلِّف يهتمّ بناحية من النواحي، فمنهم من يهتمّ بما رُوي عن النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين في تفسير الآية ويذكر الأسانيد وهذا هو التفسير بالمأثور، ومن أشهر كتبه المتداولة: كتاب تفسير ابن كثير، ومنهم من يعتني بالناحية اللغويّة، ومن أشهر الكتب في ذلك تفسير النَسَفِيّ والبيضاويّ، ومنهم من يعتني بالأحكام الفقهية التي تُستنبط من الآيات ومن أشهر الكتب في ذلك تفسير القرطبي، ومنهم من يعتني بالمواعظ والعبر المؤثِّرة في المجتمع وإصلاحه ومن أشهرها كتاب في ظلال القرآن، ومنها ما يفسر الكلمة الغريبة على القارئ العادي ومن أشهرها تفسير الجلالين، وعلى القارئ أن يختار ما يناسب ثقافته وحاجته، ولكن كتاب صفوة التفاسير قد جمع ميزات كثيرة إلى جانب كونه لمؤلِّف معاصر يعرف حاجات وتطلُّعات أبناء هذا العصر.

"فتاوى الشيخ نوح علي سلمان" (فتاوى العقيدة / فتوى رقم/32)



فتاوى أخرى



للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا