مختصر أحكام الصيام أضيف بتاريخ: 09-05-2019

نشرة الإفتاء - العدد 36 أضيف بتاريخ: 02-04-2019

نموذج طلب فتوى شرعية بخصوص ... أضيف بتاريخ: 25-03-2019

نشرة الإفتاء - العدد 35 أضيف بتاريخ: 10-12-2018

نشرة الإفتاء - العدد 34 أضيف بتاريخ: 13-09-2018

التقرير الإحصائي السنوي 2017 أضيف بتاريخ: 12-07-2018

نشرة الإفتاء - العدد 33 أضيف بتاريخ: 27-05-2018

مختصر عقيدة أهل السنة والجماعة أضيف بتاريخ: 27-05-2018




جميع منشورات الإفتاء

الموضوعية عند السادة المالكية أضيف بتاريخ: 17-10-2019

نشأة الاقتصاد الإسلامي أضيف بتاريخ: 15-09-2019

ما لا يضر فعله للمحرم بالحج أضيف بتاريخ: 04-08-2019

الجوهرة الثمينة *الأمانة* أضيف بتاريخ: 29-07-2019

المذاهب الفقهية الأربعة أضيف بتاريخ: 04-07-2019

بيان في الفتوى وأمانة الكلمة أضيف بتاريخ: 03-07-2019

مسلسل "جن" انحدار أخلاقي أضيف بتاريخ: 16-06-2019

دور الأسرة في مواجهة التطرف أضيف بتاريخ: 13-06-2019




جميع المقالات

الفتاوى


اسم المفتي : سماحة المفتي العام السابق الدكتور نوح علي سلمان

الموضوع : تغيير تاريخ صلاحية الشاي من الغش

رقم الفتوى : 677

التاريخ : 27-04-2010

التصنيف : البيوع المنهي عنها

نوع الفتوى : بحثية


السؤال :

نحن شركة تسويق، نقوم باستيراد مادة الشاي من الخارج، حيث يتم طباعة صلاحية الإنتاج والانتهاء بشكل عشوائي من المصدر لغايات إدارية روتينية، وحيث إن مادة الشاي ليست كالمنتجات الأخرى كالمعلبات واللحوم والمجمدات، ولا ضرر في استهلاكها حتى ولو انتهت مدة صلاحيتها المطبوعة على أكياس أو علب الشاي. فهل يجوز وضع تعبئة جديدة على العلب المستوردة وبيعها للمستهلك، حيث إن هناك كمية كبيرة منها، ولا نريد أن تدخل في باب الغش والغبن للمستهلك، مع العلم أن هذه الكمية صالحة للمستهلك مثلها مثل أي عشبة أخرى. وجزاكم الله خيرًا.


الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
إن العبث بفترة الصلاحية الموجودة على المنتج أو تغييرها مهما كان نوع المنتج محرم شرعًا، لما فيه من الغش والكذب والتدليس. والله تعالى يقول: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ) التوبة/119، ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: (مَنْ غَشَّنَا فَلَيْسَ مِنَّا) رواه مسلم (رقم/101).
ثم إن التلاعب بفترة صلاحية المواد الغذائية يضر بصحة المستهلكين، وجميع المواد التي يتناولها الإنسان تنتهي صلاحيتها بفترة محددة، ولا يمكن أن تبقى صلاحية الطعام إلى الأبد، وإلا وقع الضرر العام بسبب التساهل في هذه الأمور، والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: (لا ضرر ولا ضرار) رواه ابن ماجه بسند صحيح. والله تعالى أعلم.





للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا