دليل النظافة من منظور إسلامي أضيف بتاريخ: 05-07-2020

حكم التوسل وأنواعه أضيف بتاريخ: 12-05-2020

الصلاة على النبي بعد الأذان أضيف بتاريخ: 11-05-2020

حكم القنوت في صلاة الفجر أضيف بتاريخ: 11-05-2020

البدعة مفهومها وحدودها أضيف بتاريخ: 05-05-2020

حكم قضاء الصوم للحامل والمرضع أضيف بتاريخ: 05-05-2020

أحكام زكاة الفطر أضيف بتاريخ: 03-05-2020

حكم اتخاذ الأوراد أضيف بتاريخ: 01-05-2020




جميع منشورات الإفتاء

جواز صلاة العيد في البيوت أضيف بتاريخ: 19-05-2020

بشائر الصائمين لرب العالمين أضيف بتاريخ: 27-04-2020

بيان حول صلاة التراويح أضيف بتاريخ: 15-04-2020

بيان حول من تسبب بالعدوى لغيره أضيف بتاريخ: 08-04-2020




جميع المقالات

الفتاوى


الموضوع : حكم التسويق لشركات الوساطة المالية

رقم الفتوى : 3583

التاريخ : 17-08-2020

التصنيف : مسائل مالية معاصرة

نوع الفتوى : بحثية

المفتي : لجنة الإفتاء


السؤال :

الرجاء بيان الحكم الشرعي في المشروع المرفق، والذي يتضمن فكرة تسويق لشركة وساطة مالية؟


الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله 

بعد الاطلاع على شروط ودليل العمل للشركة التسويقية المرفق تبين أن الشركة هي شركة وساطة مالية تقوم باجتذاب العملاء المتداولين في سوق رأس المال، ولا تبيع الشركة لهم أي منتج، ويحصل المنتسب على عمولة عن كل شخص قام باستقدامه فقط، ولا يحصل على أي عمولة عن الأشخاص الذين تم استقدامهم من قبل الأشخاص الآخرين.

ويظهر لنا أن نظام التسويق المذكور في حقيقته تسويق بالعمولة، ويشترط لجواز التعامل بهذا النظام التسويقي الشروط الآتية:

أولاً: الابتعاد عن الغش والتدليس والتغرير والإضرار بالآخرين.

ثانياً: مراعاة أحكام التعامل في الأسواق المالية، ومنها عدم المتاجرة بالمارجن والسندات، ووجوب مراعاة أحكام الصرف عند المتاجرة في العملات والذهب والفضة، ومراعاة الأحكام المتعلقة بالمتاجرة بالأسهم.

ثالثاً: الابتعاد عن أي شبهة للتسويق الشبكي، فلا يجوز أن تشترط الشركة على العميل دفع مبلغ مالي أو شراء منتج أو خدمة لها.

فإذا تمّ الالتزام بهذه الشروط جاز التعامل بها شرعاً، وإلا لم يجز. والله تعالى أعلم.





للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا