نموذج طلب فتوى شرعية بخصوص ... أضيف بتاريخ: 25-03-2019

نشرة الإفتاء - العدد 35 أضيف بتاريخ: 10-12-2018

نشرة الإفتاء - العدد 34 أضيف بتاريخ: 13-09-2018

التقرير الإحصائي السنوي 2017 أضيف بتاريخ: 12-07-2018

نشرة الإفتاء - العدد 33 أضيف بتاريخ: 27-05-2018

مختصر عقيدة أهل السنة والجماعة أضيف بتاريخ: 27-05-2018

نشرة الإفتاء - العدد 32 أضيف بتاريخ: 27-05-2018

دور المجامع الفقهية أضيف بتاريخ: 18-02-2018




جميع منشورات الإفتاء

المذاهب الفقهية الأربعة أضيف بتاريخ: 04-07-2019

بيان في الفتوى وأمانة الكلمة أضيف بتاريخ: 03-07-2019

مسلسل "جن" انحدار أخلاقي أضيف بتاريخ: 16-06-2019

دور الأسرة في مواجهة التطرف أضيف بتاريخ: 13-06-2019

توضيح من دائرة الإفتاء العام أضيف بتاريخ: 09-06-2019

توضيح بشأن هلال شوال أضيف بتاريخ: 04-06-2019

من آداب الدعاء وأحكامه أضيف بتاريخ: 22-05-2019

الدعاء في رمضان أضيف بتاريخ: 13-05-2019




جميع المقالات

الفتاوى


الموضوع : حكم إنشاء مصلى رمضاني خارج المسجد

رقم الفتوى : 3085

التاريخ : 22-06-2015

التصنيف : صلاة الجماعة

نوع الفتوى : بحثية


السؤال :

ما حكم إنشاء مصلى رمضاني خارج المسجد يضم أكثر عدد من المصلين؟


الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله 

لا مانع شرعاً من إنشاء مصلى خارج المسجد لغرض إقامة صلاة التراويح في رمضان المبارك، شريطة أن يكون مأذوناً به من الجهات المختصة، وأن لا يؤدي إلى إعاقة المرور والتضييق على المواطنين، ومع ذلك فإن الصلاة في المساجد أولى، مخافةَ أن يؤدي إنشاء المصلى إلى تعطيل المساجد؛ ولمكانة المساجد وشرفها في الإسلام، كما جاء في [إعانة الطالبين]: "والجماعة في مكتوبة لذكر بمسجد أفضل، وذلك لخبر: (صلوا -أيها الناس-في بيوتكم، فإن أفضل الصلاة صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة) أي: فهي في المسجد أفضل؛ لأنه مشتمل على الشرف، وكثرة الجماعة غالبا، وإظهار الشعار". والله تعالى أعلم.






للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا