حكم قضاء الصوم للحامل والمرضع أضيف بتاريخ: 05-05-2020

أحكام زكاة الفطر أضيف بتاريخ: 03-05-2020

حكم اتخاذ الأوراد أضيف بتاريخ: 01-05-2020

أحكام صلاة التراويح أضيف بتاريخ: 22-04-2020

مختصر أحكام الصيام أضيف بتاريخ: 20-04-2020

نشرة الإفتاء العدد 39 أضيف بتاريخ: 22-03-2020

فتاوى المستجدات الطبية أضيف بتاريخ: 14-11-2019

نشرة الإفتاء - العدد 38 أضيف بتاريخ: 06-11-2019




جميع منشورات الإفتاء

الإسراء والمعراج أضيف بتاريخ: 22-03-2020

المفتي العام ينفي بطلان وقوع ... أضيف بتاريخ: 21-03-2020

لا يجوز الاقتداء بالإمام عبر ... أضيف بتاريخ: 18-03-2020

بيان حول صلاة الجمعة والجماعة أضيف بتاريخ: 14-03-2020




جميع المقالات

الفتاوى


اسم المفتي : لجنة الإفتاء ومراجعة سماحة المفتي العام السابق الدكتور نوح علي سلمان

الموضوع : عبادة التفكر

رقم الفتوى : 839

التاريخ : 14-07-2010

التصنيف : منوعات

نوع الفتوى : بحثية


السؤال :

ما حكم التفكر في مخلوقات الله وكيف خلقت؟ ولكم جزيل الشكر.


الجواب :

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
أمر الله سبحانه بالتفكر والتدبر في كتاب العزيز، وأثنى على المتفكرين بقوله: (وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) آل عمران/191، وقال: (إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) الجاثية/13.
وعن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (تفكروا في آلاء الله ولا تفكروا في الله) رواه الطبراني في "المعجم الأوسط" (6/250) وقال السخاوي بعد أن أورد عدة طرق للحديث: "وأسانيدها ضعيفة لكن اجتماعها يكتسب قوة، والمعنى صحيح" انتهى. "المقاصد الحسنة" (ص/215)
قال أبو الدرداء رضي الله عنه: تفكر ساعة خير من قيام ليلة.
وقال وهب بن منبه: ما طالت فكرة امرئ قط إلا فهم، وما فهم إلا علم، وما علم إلا عمل.
وقال بشر الحافي: لو تفكر الناس في عظمة الله تعالى لما عصوه.
ومن أراد التوسع في فهم " التفكر " فليرجع إلى كتاب: "إحياء علوم الدين" (4/423) الكتاب التاسع من ربع المنجيات.
لكن هذا التفكر يجب أن تكون له غاية، وهي ترسيخ الإيمان، وزيادة المحبة لله تعالى، والشعور بنعمه وحكمته في خلقه، وترتيب أمورهم، والاستعداد للقاء الله بالعمل الصالح.
ولذا يجب أن لا يشغل التفكر عن المبادرة إلى العمل الصالح، مثل صلاة الجماعة، وبر الوالدين، أما التفكر بلا هدف فيخشى على صاحبه من همزات الشياطين، وأقلها الاشتغال به عن صالح العمل، والتفاخر بالعلم، وإظهار النفس، فهذا إن أفاد الناس ولم يفد نفسه فهو عالم لم ينفعه علمه، وأمره شديد في الآخرة. والله أعلم.





للاطلاع على منهج الفتوى في دار الإفتاء يرجى زيارة (هذه الصفحة)

حسب التصنيف [ السابق --- التالي ]
رقم الفتوى [ السابق --- التالي ]


التعليقات

 

الاسم *

البريد الإلكتروني *

الدولة

عنوان التعليق *

التعليق *

 
 

تنبيه: هذه النافذة غير مخصصة للأسئلة الشرعية، وإنما للتعليق على الموضوع المنشور لتكون محل استفادة واهتمام إدارة الموقع إن شاء الله، وليست للنشر. وأما الأسئلة الشرعية فيسرنا استقبالها في قسم " أرسل سؤالك "، ولذلك نرجو المعذرة من الإخوة الزوار إذا لم يُجَب على أي سؤال شرعي يدخل من نافذة " التعليقات " وذلك لغرض تنظيم العمل. وشكرا